مجلة عسكرية و استراتيجية
تصدر عن مديرية التوجيه المعنوي في القيادة العامة للقوات المسلحة
الإمارات العربية المتحدة
تأسست في اغسطس 1971

2020-05-04

إطلاق مراكز المسح لتقديم الفحص بسرعة وكفاءة عالية

إستعدادت القوات المسلحة في مواجهة كورونا
 
في ظل الظروف التي يمر بها العالم لمواجهة فيروس كورونا المستجد، تواصل القوات المسلحة بدولة الإمارات العربية المتحدة دورها في تعزيز التدابير والإجراءات الوقائية لضمان سلامة الجميع، حيث افتتح اللواء الركن الطيار، الشيخ أحمد بن طحنون بن محمد بن آل نهيان رئيس هيئة الخدمة الوطنية والاحتياطية “مركز إجراء الفحص من المركبة” في مستشفى زايد العسكري للكشف عن فيروس كورونا «كوفيد – 19» لأفراد وضباط القوات المسلحة، مطالبا بضرورة إجراء الفحص الطبي لضمان سلامتهم.
 
تحقيق : حسين علي المناعي         تصوير : عمر البلوشي، محمد الخضر
وتماشياً مع خطة وزارة الصحة ووقاية المجتمع لتوسيع وزيادة نطاق الفحوصات في الدولة بهدف الاكتشاف المبكر وحصر الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19) والمخالطين لهم وعزلهم، دعت القيادة العامة للقوات المسلحة الضباط والأفراد والمدنيين إلى ضرورة اتباع إرشادات الوقاية من فيروس الالتهاب الرئوي «كورونا الجديد» في ظل ما تشهده دول عدة من انتشار الفيروس 
ونصحت القيادة العامة للقوات المسلحة حرصاً منها على سلامة ضباطها وافرادها والعاملين فيها  باتباع مجموعة من الإرشادات الخاصة بالوقاية من الفيروس الصادرة من الجهات الصحية المختصة في الدولة
 
سلاح الخدمات الطبية ودور رائد في مواجهة كورونا 
أعرب العاملون في مراكز المسح الذي اطلقها سلاح الخدمات الطبية بالقوات المسلحة عن شكرهم وتقديرهم للدعم والتحفيز الذي يقدمه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة  للقطاع الصحي في الدولة وكوادره بشكل عام والقوات المسلحة بشكل خاص مشيرين الى  الخطط والتدابير الاستباقية والاحتياطية التي اتخذتها وزارة الصحة وتنمية المجتمع والتي جعلت الدولة على أعلى جاهزية في مواجهة  كورونا كما توجهوا بالشكر والتقدير الى  سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، التي تعد رمزاً عالمياً في مجال الاهتمام بالمرأة وتهيئة البيئة المناسبة لتمكينها على كافة المستويات الصحية منها والعسكرية.  وأكدوا أن عالمنا يواجه اليوم تحدياً غير مسبوق أظهر أهمية وحدتنا والتزامنا تجاه بعضنا البعض، وخلال هذا التوقيت تلعب المرأة دوراً حيوياً في الخط الأمامي إلى جانب الرجل عبر حضورها الملموس في العديد من القطاعات الحيوية، كالقطاع الطبي والصحي. 
 
 
وثمنوا حالة التلاحم والتكاتف التي يعيشها المجتمع الإماراتي بكل أفراده وفئاته ومؤسساته، ووقوفهم إلى جانب القيادة الرشيدة في هذا الظرف الصحي العالمي، والعمل على تطويقه والحد من انتشاره، عبر جهود ميدانية تُشارك فيها المرأة والرجل في مختلف القطاعات والمجالات، والالتزام بالإجراءات والتدابير الاحترازية والوقائية التي اتخذتها حكومة الدولة والجهات المختصة 
 
 
وأكدوا بأن إطلاق مراكز المسح  التي أعلنت القــيادة العامــه للقــوات المسلحة عن افتتاحها في ابوظبي والعين والشارقة لتقديم خدمات الفحص بسرعة وكفاءة عالية. 
ويأتي ذلك في إطــار حــرص القــــيادة العامــة للقـــوات المسلحة على ســلامة أفــراد وضبــاط والعاملـين في كافــة وحـــدات القـــوات المسلحـــة والاطمئنان على صحتهم وضمن التدابير والإجــراءات التي تنفـذها دولة الإمارات العربية المتحدة للوقايـة والحد من انتشار الفيروس. 
 
 
وقالت ريم الحمودي تعمل مراكز المسح التابعة للقوات المسلحة والذي تم تجهيزها بالتقنيات والكوادر الطبية والفنية على حرصها في تقديم الرعاية اللازمة لكافة ضباط وافراد القوات المسلحة من عسكريين ومدنيين وفقاً لأعلى المعايير العالمية، بحيث يتم إجراء الفحوصات اللازمة خلال 3 دقائق تقريباً.
وأضافوا بأن الإجراءات التي يقوم بها سلاح الخدمات الطبية  تتم من خلال  استخدام أحدث وسائل التكنولوجيا والتقنيات المستخدمة في مكافحة الفيروس والحفاظ على صحة وسلامة المجتمع.
 
 
آلية الفحص
من جانبه أكد صالح السعدي أن للمراكز (مسارات) يمكن من خلالها إجراء الفحص اللازم للكشف عن فيروس كورونا المستجد، حيث يطلب من الشخص تجهيز بطاقة الهوية الخاصة به، والبقاء في السيارة، مع ابقاء نوافذ السيارة مغلقة لحين الوصول إلى نقطة التسجيل عند مدخل المركز، وعند نقطة التسجيل يستقبله أحد الممرضين في مستشفى زايد العسكري ويقدم له معقم طبي لتعقيم يديه، ويطلب منه ادخال بطاقة الهوية الخاصة به في القارئ الإلكتروني، وبعد التأكيد من التسجيل يتم سحب البطاقة، والمتابعة للأمام والاقتراب قليلاً إلى النقطة الثانية وهي الخاصة بأخذ المسحة.
وأوضح أنه عند النقطة الثانية يتقدم أحد الممرضين من الزائر للمركز، ويطلب منه فتح نافذة السيارة وارجاع رأسه للخلف من أجل أخذ المسحة من الأنف، وبعد أخذ المسحة يواصل الشخص السير بسيارته نحو مخرج المركز، وبعد الخروج يجد لافتة توضح للمراجع أنه سيتم إرسال نتائج الفحص له عبر رسالة نصية قصيرة وأنه بامكانه الحصول على النتيجة ».
 
 
المتطوعون والمشاركون 
ومن جهتهم أكد متطوعون ومشاركون في تنظيم الدخول للمركز أنهم فخورون بهذا العمل وبالمشاركة انطلاقاً من شعورهم بالمسؤولية ولتعزيز التلاحم الوطني في ظروف تتطلب وقوف الجميع يداً بيد لمواجهة فيروس كورونا. 
 
سلامة المواطنين والمقيمين
وأكدت لمياء المطروشي أن قيادتنا الرشيدة تولي حياة الإنسان وصحته أهمية قصوى وتضعه على قمة أولوياتها وخططها في كافة الظروف، مؤكدة أن المركز يتخذ كافة الإجراءات الاحترازية في سبيل سلامة المواطنين والمقيمين، والحفاظ على صحتهم، مشيدة بجهود كافة الكوادر الطبية من أطباء وممرضين وممرضات والفنيين والمتطوعين الذين يؤدون جميعاً مهامهم بكفاءة عالية خلال تلك الفترة الاستثنائية.
 
الفحوصات الخاصة
وعبرت راية راشد عن فخرها بالجهود الكبيرة التي تقوم بها الدولة وفق التدابير الاحترازية والوقائية لمواجهة فيروس كورونا كوفيد 19 وذلك من خلال توفير الفحوصات الخاصة بالفيروس في كل أنحاء الدولة للحد من انتشار الإصابات بالفيروس في الدولة وسرعة احتوائها في حالة الإصابة لتوفير العلاج المناسب لكل حالة.
 
دقائق بسيطة
وعبر المتطوع محمد حمد عن فخره وسعادته بأن يكون متطوع في مركز المسح بمستشفى زايد العسكري ومشاركته مع زملائه المتطوعين في هذا الوقت المهم الذي تحتاج الدولة لجهود شبابها لمواجهة خطر فيروس كورونا المستجد
وقال بأن إجراء الفحص في مركز المسح  بالعين التابع للقوات المسلحة لا يستغرق سوى بضع  دقائق بسيطة، وينتظر النتيجة التي سيتم إعلامه بها عبر الرسالة النصية من خلال رقم الهاتف الذي سجله، متمنياً أن تصله النتيجة في أقرب وقت ممكن للاطمئنان على صحته، وصحة من يقيم معه من الأهل.
وأكد ضرورة أن يقوم الجميع بهذا الفحص التطميني، والتأكد من عدم إصابتهم بالفيروس، وبالتالي أخذ الإجراءات الاحتياطية لمنع انتشاره والقضاء عليه.
 
الحجر الذاتي 
وأوضح حسن سعيد أن بعد عودته لأرض الوطن، وحتى بعد التأكد من عدم إصابته بالعدوى، قمت بحجر نفسي لمدة 14 يوماً بعيداً عن الأهل والأقارب والأصدقاء، لأنه «واجب وطني ومسؤولية كبيرة يجب عدم التهاون بها»، مضيفاً: أن الوعي التام بهذا الوباء يجعلنا نتبع سلوكاً وقائياً، حيث إن فترة احتضان المرض قد تصل 14 يوماً، «وبعد ظهور النتائج والتي كانت سلبية بفضل الله، التزمت المكوث بالمنزل مطيعاً لأمر دولتي، لأحافظ على صحة من حولي».
كما ناشد المجتمع بأهمية الالتزام بالتدابير الوقائية التي تقوم بها دولة الإمارات، من أجل مكافحة هذه الجائحة، مؤكداً أن «هذا الالتزام ما هو إلا رد لجزء بسيط مما تقدمه لنا الدولة، وامتناناً لجهودها على كافة الأصعدة وتعاون مثمر للتغلب على هذه الظروف الاستثنائية»
 
 
مديرية التوجية المعنوي
حرصا من مديرية التوجية المعنوي على ادامة الروح المعنوية وتعزيز الوعي الديني لدى منتسبي القوات المسلحة في ظل الإجراءات الإحترازية للحد من أنتشار فيروس كورونا  كوفيد 19 قامت ببث رسائل توجيهية وتوعوية بصفة دورية كما قامت بعمل تصميم  بوسترات  ارشــادية تم توزيعهـا في مخـتلــف وحدات القوات المسلحة 
 
 
«تعاون الحق 12»
نفذت القوات المسلحة فعاليات التمرين المشترك «تعاون الحق 12» في منطقة الشامخة، بمشاركة وزارة الداخلية والهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث والجهات المعنية.
واشتملت فعاليات التمرين على العديد من المواقف التي تتطلب تدخل الجهات الصحية والإنسانية، بالإضافة للمواقف الأمنية الملازمة لتطبيق إجراءات الحجر الصحي على المناطق، وقد انعكست إجراءات التعامل مع المواقف من قبل الجهات المختلفة احترافية في الاستجابة والتطبيق، وقد أبرزت أهمية تكامل الإجراءات بين مختلف الجهات وخرجت الجهات المشاركة بالدروس المستفادة التي تشكل رافداً في تطوير عملية التعلم وتطوير الإجراءات وأساساً لإعداد التمارين المستقبلية وتقدم القائمون على إعداد وتنفيذ التمرين بالشكر والتقدير لكل المواطنين والمقيمين في المنطقة على تعاونهم وتجاوبهم التام، الأمر الذي ساهم بشكل كبير وفعال في نجاح هذا التمرين 
 
 


اضف تعليق

Your comment was successfully added!

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

اغلاق

تصفح مجلة درع الوطن

2020-04-30 العدد الحالي
الأعداد السابقة
2016-12-04
2014-06-01
2016-12-04
2017-06-12
2014-06-09
2016-07-13
2017-06-12
2014-11-17
.

استطلاع الرأى

مارأيك في تصميم موقع درع الوطن الجديد ؟

  • ممتاز
  • جيد جداً
  • جيد
عدد التصويت 1647

مواقيت الصلاه

  • ابو ظبي
  • دبي
  • الشارقه
  • عجمان
  • ام القيوين
  • راس الخيمة
  • الفجيره