مجلة عسكرية و استراتيجية
تصدر عن مديرية التوجيه المعنوي في القيادة العامة للقوات المسلحة
الإمارات العربية المتحدة
تأسست في اغسطس 1971

2022-05-01

شرف خدمة الوطن

تعلو الأوطان بأبناها البارين بها ، بأبناءها الصالحين أصحاب الضمائر الحية التي تراعي الله في أوطانها بالعمل قبل الفعل. هذه الرسالة التي يجب ان تصل للأجيال بدءا من الاسرة ومرورا بكل قناة يكتسب منها الفرد معرفته وتتشكل بناءا عليها سلوكياته واتجاهاته.
 
 
لذا كانت خدمة الوطن من أرقى وأسمى أنواع الشرف الذي يحظى به الإنسان خلال حياته، فعلى الرغم من توحدنا تحت راية وفكر الوطن، إلا أننا نختلف فيما بيننا على طرق وسبل خدمته على اعتبار ان لكل شخص نظرته وطريقته في ذلك، فهناك من يرى ان خدمة الوطن تنحصر في الوصول الى المناصب، وهناك من يسخر جهده ووقته للعمل التطوعي والعمل الاجتماعي، وهناك من ينضم للسلك العسكري، وهناك الكثيرون ممن يرى ان الانسان لابد ان يكون سفيرا لوطنه أينما ذهب بسلوكياته التي تعبر عن ثقافة وعادات وتراث بلده، وهناك من يرى ان السعي لنيل الشهادات العليا التي تؤهله لنيل المناصب العليا والمشاركة في صنع القرار هو سعي مخلص لنيل شرف خدمة الوطن.
 
في المقابل، هناك كثيرون يجهلون ماهو الوطن ويحصرونه في تعريف اصطلاحي يركز على كونه المكان الذي يولد به الشخص او الذي يستقر به ويمارس حياته ونشاطاته المختلفه به، وبذلك يكونون مواطنين ينتسبون إلى بلد او وطن ما حيث ينتمون الى القوم الذين يعيشون فيه، الا ان “ الوطن” يتعدى هذا المفهوم بكثير ولا ينحصر في التعبير عن هوية الفرد، بل يصل الى جوانب عديدة أخرى تشمل واجب المواطن في الحفاظ على وطنه وصونه من الانتهاك ورد جميل الصنيع له والواجب هو كل ما أمر به الدين الإسلامي ملزما للأفراد والجماعات بما يحقق كرامة الانسان ومصالحه و أمنه ضمن إطار مصالح الجماعة وأمنها. لذا الواجب تجاه الوطن لا جدال فيه من حماية الوطن من أي مكروه وضرر يحيط به من الداخل والخارج والمحافظة على مقدراته والوقوف مع الجميع لمواجهة أي عدوان أو مؤامرات أو فتن،فكل مواطن جندي في خدمة وطنه والمحافظة عليه.
 
خلاصة القول، شرف خدمة الوطن تمتد لتشمل سلوكياتنا وممارستنا في مؤسساتنا بتحكيم الضمير في تأدية وظائفنا أيا كانت لأن جميعها تصب في صالح الوطن والسعي نحو رفعته وتحقيق أهداف قيادته، لذا العمل دون اخلاص او ضمير والتنصل من المسؤوليات والممارسات التي تعكس الفساد الإداري والمالي الذي يهدر أموال الدولة ويضرب شرف و أخلاقيات أي مهنة ويصيبها في مقتل ، والعمل على خلق بيئة عمل محبطة وهدم أبسط قواعد الإدارة الهادفة ومنها تكوين صفوف ثانية وتصيد أخطاء الآخرين والتقليل من شأن أعمالهم والظهور أمام المسؤولين بوجه منافق يحجب كل حقيقة ! والتهاون في انجاز المطلوب بالتدليس ، لا يمكن تصنيفها ضمن ممارسات وسلوكيات مواطن ، بل يمكن اعتباره مرض نفسي وخيانه عظمى بحق الوطن الذي أعطى كل ما لديه من تعليم وحياة مستقرة .
 
السطر الأخير ...
المواطنة الحقة أفعال لا شعارات وشرف خدمته شرف لا يناله الا أصحاب الضمائر الحية..حفظ الله وطني حبيبي مملكة البحرين في ظل قيادة جلالة الملك المفدى حمد بن عيسى آل خليفة..ورئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفه ولي العهد نائب القائد الأعلى رئيس الوزراء.. والمواطنين المخلصين .
 


ارشيف الكاتب

اضف تعليق

Your comment was successfully added!

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

اغلاق

تصفح مجلة درع الوطن

2022-05-01 العدد الحالي
الأعداد السابقة
2016-12-04
2014-06-01
2016-12-04
2017-06-12
2014-06-09
2014-11-02
2013-07-01
2014-11-03
.

استطلاع الرأى

مارأيك في تصميم موقع درع الوطن الجديد ؟

  • ممتاز
  • جيد جداً
  • جيد
عدد التصويت 1647

مواقيت الصلاه

  • ابو ظبي
  • دبي
  • الشارقه
  • عجمان
  • ام القيوين
  • راس الخيمة
  • الفجيره