مجلة عسكرية و استراتيجية
تصدر عن مديرية التوجيه المعنوي في القيادة العامة للقوات المسلحة
الإمارات العربية المتحدة
تأسست في اغسطس 1971

2018-01-02

الاستخبارات الاستراتيجية – الأداة والجودة

يتطلب تنفيذ الاستراتيجيات لحل المشاكل الدولية مهارات خاصة. لا سيما وأن البيئة المعقدة اليوم تتطلب قادة قادرين على إتقان وتوظيف الأدوات والصفات التي تسهم في الحد من المخاطر وتعزيز الفرص لتحقيق ما ينفع أوطانهم.
 
وتعتبر الاستخبارات الاستراتيجية أحد هذه العناصر الرئيسية ضمن مجموعة أدوات القوة الدولية، وتنطوي هذه الأداة على بحث التوجهات، وتحليل آثارها المحتملة، وإعداد تقارير لصناع القرار عن الإمكانيات والاحتمالات، بحيث يمكن أن تتحول، من خلال الممارسة، إلى صفة تسهم في تمكين القيادة الاستراتيجية..
 
ويكمن الفرق الأساسي بين الأدوات والصفات التكتيكية والاستراتيجية في الوقت. وتُعنى الاستخبارات الاستراتيجية في المقام الأول بالتخطيط للاتجاه والنمو المستقبلي للأمة، وذلك وفقاً لمهمتها وأهدافها المعلنة. وتسمح الاستخبارات الاستراتيجية لصنّاع القرار بتصور الاتجاه المستقبلي للمؤسسة؛ كما تساعد أيضاً على تحديد الاتجاهات والأنماط الناشئة، ومن ثم التنبؤ بالمشكلات المحتملة التي يمكن أن تؤثر على بيئة التشغيل المستقبلية. وهكذا نجد أن الاستخبارات الاستراتيجية ذات توجه مستقبلي، مما يسمح لدولة أو شركة ما باتخاذ قرارات صادرة عن علم ومعرفة بشأن الظروف المستقبلية في منطقة اهتمامها الخاصة. وتعتبر القدرة على التنبؤ بالنتائج النهائية للمشروعات المخطط لها، وآثارها المحتملة على الخطط الإستراتيجية، جانباً مهماً من جوانب الاستخبارات الاستراتيجية لجميع القادة الاستراتيجيين.
 
تمثل الاستخبارات الاستراتيجية أداة تستخدم جمع ومعالجة وتحليل ونشر المعلومات اللازمة لصياغة سياسات وخطط استراتيجية فعالة على الصعيدين الوطني والدولي. وتشتمل الاستخبارات الاستراتيجية عادةً على معلومات مستمدة من مصادر متنوعة، من بينها استخبارات المصادر المفتوحة OSINT، وهي البيانات المجموعة من مصادر مفتوحة ومتاحة لعامة الناس، (خلافاً للمصادر الخفية أو السرية)، وتستخدم في سياق استخباراتي. أما الاستخبارات البشرية HUMINT، فهي المعلومات التي ترد من جواسيس موجودين على الأرض في دول أخرى. ويتم جمع استخبارات الإشارات SIGINT   من اعتراض الاتصالات التي تجري بين الأشخاص (استخبارات الاتصالات COINT) أو من أنشطة إلكترونية أخرى، مثل منظومات الأسلحة أو الانبعاثات الصادرة عن الرادارات (الاستخبارات الإلكترونية ELINT).  وتأتي المعلومات الفضائية في الأساس من كاميرات الأقمار الصناعية. وتدعو الحاجة إلى تأكيد هذه المصادر المختلفة جميعاً وتدقيقها، ومن ثم إدماجها في “صورة” متكاملة واحدة لكي تكون المعلومات الاستخباراتية الاستراتيجية ذات قيمة مثلى.  
 
وتشمل الاستخبارات الاستراتيجية، باعتبارها صفة بشرية، قدرات خاصة تميز العديد من القادة الأكثر نجاحاً في قطاع الأعمال والحكومة. وتجمع الاستخبارات الاستراتيجية بين: التبصر والاستشراف: وهو القدرة على تحليل الاتجاهات وتحديد التهديدات والفرص لمؤسسة أو دولة، وتكوين رؤية أو تصور: وهو القدرة على تصور مستقبل مثالي يقوم على الاستشراف وإيجاد طريقة للآخرين لرؤيته وتنفيذه، والتفكير في النظم: وهو القدرة على توليف ودمج العناصر التي تحتاج إلى العمل معاً لتحقيق غرض مشترك، والإلهام أو الإيحاء: وهو القدرة على تحفيز الناس للاجتماع والتآزر لتنفيذ رؤية ما. وتسهم الاستخبارات الاستراتيجية باعتبارها صفة بشرية في جعل كبار القادة أصحاب رؤى وبصائر فعالة لأوطانهم / لشركاتهم.
 
العامل المشترك بين أداة وصفة الاستخبارات الاستراتيجية هو أنهما كلاهما يساعد على تطوير التركيز الاستراتيجي وعلى فرز القضايا المعقدة. إن إتقان أداة وصفة الاستخبارات الاستراتيجية أمر مهم بالنسبة إلى القادة في الحكومة وفي الصناعة، وبالتالي فإن كلاً منهما ضروري للحفاظ على مسار الازدهار الحالي لدولة الإمارات العربية المتحدة.
 


ارشيف الكاتب

اضف تعليق

Your comment was successfully added!

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

اغلاق

تصفح مجلة درع الوطن

2018-10-31 العدد الحالي
الأعداد السابقة
2016-12-04
2014-06-01
2016-12-04
2017-06-12
2016-07-13
2014-12-20
2014-12-23
2016-12-04
.

استطلاع الرأى

مارأيك في تصميم موقع درع الوطن الجديد ؟

  • ممتاز
  • جيد جداً
  • جيد
عدد التصويت 1621

مواقيت الصلاه

  • ابو ظبي
  • دبي
  • الشارقه
  • عجمان
  • ام القيوين
  • راس الخيمة
  • الفجيره