مجلة عسكرية و استراتيجية
تصدر عن مديرية التوجيه المعنوي في القيادة العامة للقوات المسلحة
الإمارات العربية المتحدة
تأسست في اغسطس 1971

2016-12-04

شركة سافران تخطط لتوسعات كبرى في الإمارات

تعتبر شركة «سافران» إحدى الشركات العالمية الرائدة في مجال التكنولوجيا المتقدمة، وتتخص في ثلاثة مجالات: الفضاء (المحركات والأجهزة) والدفاع والأمن. ولدى الشركة عملياتها في جميع أنحاء العالم، ويعمل بها 70,000 موظف، ووصلت قيمة مبيعاتها إلى 17,4 مليار يورو في عام 2015. وسواء نفذت الشركة عملياتها وحدها أو بالتعاون والشراكة مع شركات أخرى، تحتل شركة «سافران» مراكز متقدمة على مستوى الأوروبي أو الدولي في الأسواق العالمية. وتحرص الشركة على تخصيص من إيراداتها للاستثمار في مجال البحوث والتطور من أجل تلبية متطلبات الأسواق المتغيرة، وحصلت على حوالي 910 براءة اختراع في عام 2015.
 
المحركات والأجهزة الخاصة بالمركبات الجوية والفضائية
تتخصص شركة «سافران» في تطوير وإنتاج المحركات وأنظمة الدفع الخاصة بالمجالات المدنية (تعتبر الشركة إحدى الشركات العالمية الرائدة في مجال إنتاج محركات الطائرات التجارية بفضل شراكتها مع شركة «جنرال إلكتريك»، كما تنتج محركات الطائرات  والطائرات العسكرية والطائرات المروحية والصواريخ الباليستية ومركبات الإطلاق والأقمار الصناعية.  وتأتي الشراكة بين شركتي «سافران» و «جنرال إلكتريك» لتؤكد نجاحهما، لاسيما بعد إنتاج LEAP التي تم طرحها في الأسواق في عام 2016، وتعتبر شركة «سافران» شركة عالمية رائدة في مجال إنتاج المحركات التوربينية الخاصة بالطائرات المروحية من خلال شركة «سافران لإنتاج محركات الطائرات المروحية» Safran Helicopter Engines وعجلات هبوط الطائرات والعجلات والمكابح الكربونية من خلال شركة «سافران لإنتاج أجهزة الهبوط» Safran Landing Systems
كما طورت شركة «سافران» «جهاز التدرج الأخضر الكهربائي» Electric Green Taxiing Sys الذي يسمح للطائرة بالتدرج بصورة مستقلة دون استخدام محركاتها النفاثة. 
 
الأجهزة الإلكترونية العسكرية في مجال الأجهزة البصرية والتوجيه الذاتي والأجهزة الإلكترونية وأسواق البرمجيات المأمونة
تطرح شركة «سافران إلكترونيكس آند ديفنس»، الشركة الأوروبية الرائدة، على القوات المسلحة اليوم مجموعة متكاملة من الطائرات الآلية (درونز) التكتيكية والأجهزة البصرية (حيث تحتل المركز الأول على مستوى العالم في هذا المجال) وأنظمة الملاحة الذاتية والأنظمة البصرية والأجهزة اللازمة للاستخدام جوا وبرا وبحرا. 
 
تطرح شركة «سافران أيدنتيتي آند سيكيوريتي»، إحدى الشركات العالمية الرائدة في إنتاج الأنظمة الأمنية، أحدث الأنظمة التي تلبي الاحتياجات الأمنية سواء للأفراد أو الشركات أو الحكومات، وذلك باستخدام تقنيات الإحصاء البيولوجي المتعدد multibiometric technologies والبطاقات الذكية ووثائق الهوية والسفر المأمونة. وتحتل شركة «سافران» المركز الأول على مستوى العالم في مجال وثائق الهوية باستخدام الإحصاء البيولوجي والنظام الآلي لتحديد بصمات الأصابع  وأنظمة التصوير المقطعي باستخدام الحاسب الآلي  وأجهزة الكشف عن المتفجرات.
 
وصرح باتريك ناتالي، الممثل العام لشرمة «سافران» في منطقة الشرق الأوسط، بأن «الشرق الأوسط يظل بكل تأكيد سوقا مزدهرة ورائجة بالنسبة إلى شركة «سافران»، وذلك بفضل خبرتها العالمية وتعاونها مع كبريات الشركات العالمية. وقد ظلت منطقة الشرق الأوسط دائما شريكا عسكريا مهما بالنسبة لشركة «سافران» من خلال الدعم الذي تقدمه الشركة للطائرات العسكرية المختلفة مثل ميراج 2000 ولوكلريك والطائرات ذات الأجنحة الدوارة. علاوة على ذلك، جاءت صفقة مبيعات طائرات «رافال» و إن اتش 90 وإي سي 725 وبقية المنتجات العسكرية الأخرى (التي تعتبر شركة «سافران» شريكا رئيسيا فيها) مؤخرا لتعزز الثقة المتبادلة بين القوات المسلحة في منطقة الشرق الأوسط وشركات التصنيع الفرنسية».
 
وأضاف ناتالي أن «شركة «سافران» تخطط مستقبلا لتعزيز وتطوير وتحسين بصمتها الصناعية الحالية في دولة الإمارات العربية المتحدة. ومن المؤكد أن عملية تنويع القاعدة الصناعية لدولة الإمارات، وهي العملية التي تعتبر قيد التطوير والتنفيذ في الوقت الراهن، ستستفيد حتما من مساهمة «سافران» بمنتجاتها العالية الجودة. وتهدف الشركة إلى تفهم متطلبات دولة الإمارات ومرافقتها في رحلة تحقيق أهدافها الطموحة، وتزويدها بأكثر المنتجات مصداقية وقدرة على المنافسة من خلال إقامة شراكات مستدامة طويلة المدى لتطوير وتنفيذ المشروعات الصناعية. وقد كانت شركة «سافران»، وما تزال، شديدة الاهتمام بخطط تنويع القاعدة الاقتصادية في دولة الإمارات بهدف تقليل اعتماد الإمارات على العائدات النفطية. إن مصداقيتنا والعلاقات القائمة على الثقة التي بنيناها مع دولة الإمارات تجعلنا في وضع يجعلنا ننظر إلى المستقبل الاقتصادي والصناعي في دولة الإمارات العربية المتحدة بنظرة إيجابية».
 


اضف تعليق

Your comment was successfully added!

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

اغلاق

تصفح مجلة درع الوطن

2017-03-01 العدد الحالي
الأعداد السابقة
2016-12-04
2014-06-01
2016-12-04
2014-02-01
2015-11-01
2015-12-01
2014-11-11
2014-12-20
.

استطلاع الرأى

مارأيك في تصميم موقع درع الوطن الجديد ؟

  • ممتاز
  • جيد جداً
  • جيد
عدد التصويت 1108

مواقيت الصلاه

  • ابو ظبي
  • دبي
  • الشارقه
  • عجمان
  • ام القيوين
  • راس الخيمة
  • الفجيره