مجلة عسكرية و استراتيجية
تصدر عن مديرية التوجيه المعنوي في القيادة العامة للقوات المسلحة
الإمارات العربية المتحدة
تأسست في اغسطس 1971

2017-09-13

مشاركة إماراتية بارزة بمجال الصناعات العسكرية في معرض الدفاع والأمن الدولي بلندن

يشهد معرض معدات الدفاع والأمن الدولي 2017 المقام حاليا في لندن مشاركات محلية واسعة من كبرى الشركات الوطنية العسكرية المختصة التي تعرض أحدث منتجاتها من الأنظمة والمعدات والمنتجات العسكرية المتنوعة التي تغطي صنوف اسلحة القوات البرية والبحرية والجوية.
 
ويعد جناح الإمارات المشارك في المعرض منصة للصناعات العسكرية الوطنية حيث ضم أصولا في مختلف قطاعات التصنيع والانظمة المستقلة والخرائط والصيانة والاصلاح والعمرة والاتصالات والخدمات اللوجستية والتطوير التقني .
 
وعكست المشاركة الإماراتية في المعرض مدى الإمكانات الهائلة التي تمتلكها في مجال الصناعات العسكرية وذلك عبر ما تم عرضه من أسلحة ومعدات ثقيلة ومدرعات مصفحة وآليات عسكرية ذات صناعة وطنية 100 بالمائة.
 
ومن أبرز ما تم عرضه المدرعات وناقلات الجنود والكاميرات الحرارية والتيلسكوب لرصد الأهداف وتوجيه الصواريخ بالإضافة لبعض المنتجات والمعدات التي تمت صناعتها في مؤسسات عالمية رائدة في المجال العسكري وتم تجهيزها وطنياً لتكون ملائمة للطبيعة الصحراوية والجبلية الإماراتية .
 
و تشارك دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال جناحها الخاص داخل المعرض جنبا إلى جنب مع الولايات المتحدة وفرنسا والمملكة المتحدة والهند واليابان والبرازيل وألمانيا والسويد وهولندا وتركيا إلى جانب دول أخرى عديدة.
 
واستعرضت الشركات الاماراتية إمكاناتها الصناعية العسكرية عبر أكبر منصة تعرض فيها مشاريعها المطورة والمبتكرة في مجال الصيانة والتصنيع والإصلاح والعُمرة والخدمات اللوجستية وخدمات الجيومكانية والاتصال والتدريب والتطوير التكنولوجي.
 
وقال طارق عبدالرحيم الحوسني الرئيس التنفيذي لمجلس التوازن الاقتصادي /توازن/ ان المجلس أطلق مبادرة تجميع الشركات العسكرية الوطنيه التي ترغب بالمشاركة في المعرض تحت جناح دولة الإمارات العربية المتحدة المشارك في المعرض وهي شركة متخصصة في الاستثمارات الاستراتيجية وتركز على تطوير القدرات الصناعية والتكنولوجية لإمارة أبوظبي على المدى الطويل عن طريق إقامة الشراكات والمشاريع المشتركة.
 
واضاف أن المجلس قام بتأسيس "مجمع توازن الصناعي" من أجل لعب دور هام في التنويع الإقتصادي لدولة الإمارات العربية المتحدة من موقعه كوجهة متطورة لقطاع التصنيع الإستراتيجي وذلك تماشياً مع الرؤية السديدة للقيادة الرشيدة نحو تنويع مصادر الدخل ضماناً لمستقبل مستدام.
 
وأشار إلى ان مجمع توازن الصناعي يخدم القطاعات الدفاعية الإقليمية والعالمية وكذلك شركات التصنيع ذات الاختصاص كما يساهم المجمع – من خلال بنية تحتية متطورة مصممة في الأساس لاستيعاب مؤسسات التصنيع الدفاعي والعسكري  في النمو الصناعي بدولة الإمارات العربية المتحدة..ويقدم فرصة رائدة لنقل المعرفة والمهارة العالمية للكوادر المحلية لخلق قاعدة صناعية قوية..ويمثل مفهوم منظومة التكتلات الصناعية المتكاملة أهمية كبرى لاستراتيجية مجمع توازن الصناعي حيث يساهم في تعزيز تركيزه على قطاع التصنيع الدفاعي الرئيسي والذي سيؤهله إلى توفير منظومة صناعية متكاملة تبدأ بالإنتاج وتنتهي بالتوزيع.
 
وقال ان مجلس التوازن الاقتصادي /توازن/ أسس "مجلس الشركات الدفاعية الوطنية" /NDCC/ الذي يرمي إلى تنسيق وتسهيل المشاريع المشتركة بين الشركات الدفاعية في دولة الإمارات ونظرائها الدوليين ومن ثم المساهمة في توسيع قطاع الصناعات الدفاعية وتمثيل اعضاء المجلس في المحافل والمعارض المحلية والعالمية تحت مظلة جناح الامارات.
 
وأوضح ان المجلس يمثل أيضاً منصة لتسهيل الاستثمارات الاجنبية المباشرة وللتكنولوجيا المرتبطة بالصناعات الدفاعية والأمنية والعمل على تحقيق أهداف دولة الإمارات في مجال التنمية الصناعية حيث أن المجلس يضم في عضويته 62 شركة محلية من مختلف إمارات الدولة.. ويعتبر مجلس الشركات الدفاعية الوطنية من أهم الجهات المشاركة في المعرض الدولي للأنظمة والمعدات الدفاعية والأمنية.
 
 ومن جانبه قال فهد محمد العيسى المدير التنفيذي للشؤون التجارية بشركة نمر للسيارات ان الشركة هي إحدى الشركات التابعة لشركة الإمارات للصناعات الدفاعية /إديك/ و تعتبر "نمر" من أكبر شركات المصنعة للمركبات العسكرية المدولبة الخفيفة والمتوسطة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتستعد لعرض أكثر مركباتها تطورا في المعرض الدولي للأنظمة والمعدات الدفاعية والأمنية.
 
وأشار الى ان "نمر" سجلت معدل نمو سريع خلال السنوات القليلة الماضية بفضل طلبات الشراء التي تلقتها الشركة مؤخرا والتي وضعت الشركة على قائمة أكبر خمس شركات تصنيع عالمية /OEM/ للمركبات المدرعة.
 
وأوضح ان شركة نمر للسيارات قامت بحجز إحدى منصات العرض الرئيسية في المعرض الدولي للأنظمة والمعدات الدفاعية والأمنية اكسل لندن لتسليط الضوء على منتجاتها المختلفة.
 
وتعرض الشركة مركبة التدخل السريع /RIV/ التي تعتبر أخف المركبات وزنا بالنسبة للقوات الخاصة ..كما تعرض أفضل المركبات من حيث الحماية وهي المركبة/JAIS /ذات الدفع الرباعي وهي عبارة عن مركبة متعددة الأدوار وتتمتع بقدر عال من السرعة وخفة الحركة، فضلا عن امتلاكها مستوى عالميا من الحماية ضد الألغام والشراك الخداعية البدائية/ IED /والصواريخ الباليستية.
 
وو اشار الى ان شركة نمر للسيارات ترعى أيضا المنطقة البرية/Land Zone /داخل المعرض الدولي للأنظمة والمعدات الدفاعية والأمنية هذا العام حيث ستنتهز الشركة الفرصة لعرض آلية الإسعاف "حفيت" ذات الدفع السداسي التي تعتبر أحدث إضافة إلى عائلة "المركبات المتخصصة" وتعد من أبرز المنتجات التي تعرض في المعرض.
 
و بدوره ذكر فاضل سيف الكعبي الرئيس التنفيذي لشركة إنترناشيونال جولدن جروب /IGG/  ان الشركة تشارك في المعرض الدولي للأنظمة والمعدات الدفاعية والأمنية تحت جناح الإمارات الذي يشرف عليه مجلس التوازن الاقتصادي .. مضيفا ان المجموعة تأسست في عام 2002 وهي متخصصه في إنتاج أحدث الأنظمة والمعدات الدفاعية والأمنية.
 
و اوضح ان الشركة تعتبر في الوقت الحالي من أبرز شركات الإمداد للقوات المسلحة ووزارة الداخلية والجهات الدفاعية والأمنية الأخرى بدولة الإمارات..لافتا الى ان "إنترناشيونال جولدن جروب" تقوم بدور فعال في دعم  قائمة الإمدادات العسكرية ومنها الأسلحة الصغيرة والمتوسطة والثقيلة والذخيرة /بكافة عياراتها المختلفة/ ودبابات القتال الرئيسي والمدافع المتنقلة ذاتية الارتداد والمركبات العسكرية المتعددة الأغراض.. كما تشمل أنظمة خدمات المجموعة تقديم الخدمات الاستشارية للإمدادات العسكرية والمعدات الأمنية وصيانة المركبات العسكرية وتحديثها وإعداد دورات التدريب العسكرية والأمنية وخدمات تقنية المعلومات وخدمات المراقبة الجوية والملاحه .
 
إعتماد القابضة " تعرض الحلول الأمنية الوطنية و تشارك " إعتماد القابضة " إحدى الشركات الوطنية المتخصصة في قطاع الاستثمارات القابضة في معرض " 2017 " لأول مرة كمشاركه خارجيه منذ بدء نشاطها في 2005.
 
 وذكر هلال المنصوري مدير العلاقات الحكومية بالشركة ان " إعتماد القابضة " تعد من الشركات الرائدة في مجال الحلول الأمنية الوطنية وقد تحولت الى شركة قابضة في 2013 تحت إشراف مجلس إدارة وطني بنسبة 100 بالمائة وتضم حاليا أكثر من 10 شركات يعمل بها أكثر من/ 1200 /موظف .
 
ولفت المنصوري الى ان الشركة قادرة على تنفيذ مشاريع متكاملة بأعلى مستوى في التنفيذ والإنجاز وقامت بترسيخ علاقات عمل متميزة من خلال تقديم أفضل الخدمات والالتزام بالمعايير وشروط التنفيذ إضافة لكونها تعتمد على أحدث التقنيات العالمية والطفرات التكنولوجية في وضع الأنظمة الأمنية التشغيلية.
 
وأشار الى أن " إعتماد القابضة " تختص في عدة مجالات من أهمها تصميم حلول واسعة النطاق للمراقبة والكشف والتحري وتصميم وتنفيذ الأنظمة التكاملية وتقديم الاستشارات وإدارة المشاريع والصيانة والدعم الشامل.
 
وأضاف ان الشركة تقدم كذلك خدمات الاستشارات الإدارية والتوظيف وإدارة الموارد البشرية وأنظمة القيادة والتحكم والسيطرة وشبكات وأجهزة الاتصالات الأمنية وشبكات البنية التحتية للقطاع الأمني وحلول الأبحاث والتطوير وتصميم وتنفيذ تطبيقات البرمجيات الأمنية وكذلك تقدم الحلول الامنيه المتقدمه في مجال مراقبة الحدود والمنشات.
 
   و من ناحيته ذكر الدكتور خالد المزروعي – الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي لبناء السفن ان الشركة تعتبر من الشركات الرائدة في صناعة وصيانة السفن العسكرية والتجارية والتي تعمل على تعزيز القدرات البحرية لدولة الإمارات العربية المتحدة و تعتبر الشركة اليوم إحدى الشركات العالمية الرائدة المتخصصة في تجهيز القطع البحرية العسكرية والتجارية.
 
وأضاف لقد لقيت الشركة احتراماً وتقديراً كبيرين من جانب المجتمع الدولي بفضل مشاريعها التي تطبق أشد معايير الجودة خاصة سفينة بينونة والتي تم صناعتها بالكامل في موقع الشركة في أبوظبي بالإضافة الى بناؤها وتصديرها لأنواع مختلفة من السفن لبعض دول مجلس التعاون الخليجي ودول أفريقيا وشبه القارة الهندية.
 
ولدى الشركة العديد من مشاريع بناء السفن حالياً لدولة الإمارات ودولة الكويت..كما تم إنشاء حوض عائم في مناء زايد لصيانة السفن الكبيرة التجارية والعسكرية حيث يستطيع مناولة سفن بطول 180 متر طولاً و وزن يصل لغاية 10 الاف طن.. كما توجد لدى الشركة النية بالتوسع في خدمات صيان السفن في بعض المواقع الأخرى داخل وخارج الدولة.
 
واشر إلى ان الشركة تسابق الزمن حالياً من أجل تعزيز مكانتها كشركة عالمية رائدة متخصصة في بناء السفن وتقديم خدمات الدعم اللازمة لشركات الخدمات البحرية في منطقة مجلس التعاون الخليجي.
 
وبدوره ذكر الدكتور محمد علي الطنيجي المدير العام لشركة الحصن لأنظمة التدريع التي تعتبر إحدى الشركات التابعة لشركة توازن القابضة ان الشركة تتواجد في المعرض الدولي للأنظمة والمعدات الدفاعية والأمنية في اكسل لندن لتسليط الضوء على قدراتها وإمكانياتها في مجال إنتاج السترات الباليستية ومعدات الحماية.
 
 واوضح ان الشركة تتخصص في إنتاج الصفائح الصلبة/hard plates/ المستقلة التي يجري تطويرها واختبارها داخل الدولة وتنتج الشركة أيضا ملابس واقية لكبار الشخصيات باستخدام الصفائح الخفيفة /soft plates/ كالستر الواقية علاوة على أن التكنولوجيا المستخدمة من قبل الشركة يمكن استخدامها في تدريع وحماية المركبات الخفيفة والثقيلة وتصفيح هياكل الآليات وإنتاج معدات الحماية بجميع أشكالها.
 
ومن ناحيته اوضح راشد احمد المطوع نائب الرئيس التنفيذي لشركة اطلس للاتصالات ان الشركة تعرض في المعرض الدولي للأنظمة والمعدات الدفاعية والأمنية مجموعة منتقاة من المنتجات الأساسية في قطاع الاتصالات.
 
 واضاف ان الشركة الديناميكية تعمل على خدمة القوات المسلحة ووزاره الداخلية والمؤسسات الامنيه والحكومات والشركات في دولة الإمارات ومنطقة الخليج على نطاق أوسع وتزويدها بمجموعة مختلفة من الخدمات والأنظمة والمعدات المتخصصة مثل أحدث التقنيات المستخدمة في أنظمة الأقمار الصناعية والاتصالات اللاسلكية والأنظمة والمعدات الأمنية.
 
و لفت الى ان "شركة أطلس لحلول الطيران " تشارك ايضا في المعرض وهي تعمل على تطوير وتعديل أنظمة الطائرات العسكرية والمدنية والتي تتخذ من دولة الإمارات مقرا لها.
 
وتركز شركة أطلس للأنظمة الفضائية على إدارة البرامج ودمج أنظمة الطائرات وأنظمة الاستشعار وإدخال التعديلات المختلفة على الطائرات ذات الأجنحة الثابتة والدوارة.. بالإضافة إلى القيام بخدمات هندسة التصاميم والإنتاج وخدمات التصنيع الإضافية..و تقوم الشركة بتأمين قطع الغيار الللازمة للطائرات والأنظمة لعدد كبير من شركات التصنيع العالمية مثل إيرباص وتاليس و/MBDA /و/ Honeywell /وكيرتس – رايت.
 
كما تشارك في معرض معدات الدفاع والأمن الدولي بلندن مجلة " درع الوطن " الصادرة عن مديرية التوجيه المعنوي بالقيادة العامة للقوات المسلحة .
 
وتعرض المجلة خلال مشاركتها عددا من إصداراتها من بحوث وكتب في مجالات العمل العسكري والتسليح والتحليلات السياسية والاقتصادية .
 
وأكد المقدم ركن يوسف جمعة الحداد رئيس تحرير مجلة " درع الوطن " أن المعرض الذي تنظر إليه الإمارات على أنه ساحة للتبادل التجاري والتقني في عالم التسليح يشهد في كل دورة من دوراته زيادة ملحوظة في عدد الشركات العارضة لمنتجاتها إضافة إلى الأعداد الكبيرة من الوفود الزائرة من مختلف دول العالم.
 
وأشار الى أن المعرض يعد من أهم وأبرز المعارض المتخصصة في مجال معدات الدفاع والأمن على مستوى العالم ويحرص كبار شركات الدفاع وصانعو القرار حول العالم على حضور هذا الحدث الدولي لما يوفره من منصة للتعارف وتبادل وجهات النظر والرؤى حول أحدث تقنيات المنظومات الدفاعية والأمنية .. كما بات أيضا منصة عالمية لتلاقي الخبرات والتجارب والأفكار في المجالات الخاصة بعمل القوات المسلحة التسليحية والأمنية والتطويرية .
 
واشار المقدم يوسف الحداد الى ان مشاركة المجلة في المعرض تأتي انطلاقا من مسؤوليتها الوطنية في تغطية الفعاليات الكبرى التي تقام خارج الدولة لنقل أحداث وأخبار هذه الفعاليات إلى القارئ بشكل مهني متميز ما يعطيه صورة كاملة عن هذه الأحداث..لافتا إلى ان جناح المجلة في المعارض الدولية يحظى دائما بإقبال كبير من قبل الزائرين وعلى رأسهم رؤساء الوفود العسكرية من الدول المشاركة والزائرة إضافة إلى توزيع نسخا الكتب الصادرة عن المجلة.
 
يذكر ان معرض معدات الدفاع والأمن الدولي " DSEI" يعتبرالحدث الأبرز في قطاع الدفاع والأمن على مستوى العالم والذي تستضيفه العاصمة البريطانية لندن و يستمر المعرض الذي افتتح امس في مركز "إكسل لندن" للمعارض المملوك من قبل شركة أبوظبي الوطنية للمعارض "أدنيك"حتى 15 سبتمبر الجاري .


اضف تعليق

Your comment was successfully added!

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

اغلاق

تصفح مجلة درع الوطن

2017-09-05 العدد الحالي
الأعداد السابقة
2016-12-04
2014-06-01
2016-12-04
2017-06-12
2016-11-03
2017-03-08
2014-12-20
2015-12-01
.

استطلاع الرأى

مارأيك في تصميم موقع درع الوطن الجديد ؟

  • ممتاز
  • جيد جداً
  • جيد
عدد التصويت 1219

مواقيت الصلاه

  • ابو ظبي
  • دبي
  • الشارقه
  • عجمان
  • ام القيوين
  • راس الخيمة
  • الفجيره