مجلة عسكرية و استراتيجية
تصدر عن مديرية التوجيه المعنوي في القيادة العامة للقوات المسلحة
الإمارات العربية المتحدة
تأسست في اغسطس 1971

2017-05-05

كلمة وكيل وزارة الدفاع بمناسبة الذكرى الـ 41 لتوحيد القوات المسلحة

وجه سعادة مطر سالم علي الظاهري وكيل وزارة الدفاع كلمة عبر مجلية " درع الوطن " بمناسبة الذكرى الـ 41 لتوحيد القوات المسلحة...
 
فيما يلي نص الكلمة ..
 
إنه لمن دواعي الفخر في هذا اليوم المجيد .. يوم الاحتفال بالذكرى الحادية والأربعين لتوحيد قواتنا المسلحة أن نتقدم لكم جميعا منتسبي وزارة الدفاع وقواتنا المسلحة وجنودنا البواسل بخالص التحية والتقدير على ما تبذلون من جهود دفاعا عن وطننا الغالي ومكتسباته وحماية مسيرتنا التنموية ..فقد كنتم ولا زلتم عند حسن الظن بكم أبطالا مخلصين ترفعون علم الإمارات عاليا خفاقا وتواجهون الصعاب والتحديات وتسهرون على صون الأمن والاستقرار وتحقيق السلام ونشر الخير والعطاء في مختلف ميادين الواجب الوطني داخل الدولة وخارجها.
 
إننا اليوم نستذكر بكل فخر واعتزاز الإرادة والعزيمة والرؤية المستقبلية الواعية التي امتلكها القادة المؤسسون لدولتنا والتي أضحت بفضل قرارهم التاريخي بتوحيد القوات المسلحة نموذجا يحتذى للتنمية والبناء وواحة للأمن والأمان والاستقرار فقد كان قرار المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان " طيب الله ثراه " وإخوانه حكام الإمارات الركيزة الأساسية لانطلاق المسيرة الاتحادية على دروب التنمية والبناء بقوة وثبات.
 
إن توحيد قواتنا المسلحة ووصولها إلى هذا المستوى المشرف من الجاهزية والاستعداد والتأهيل والتسليح والقدرات القتالية العالية قد تحقق بفضل توجيهات سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة " حفظه الله " ودعم ورعاية سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي " رعاه الله " وسيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة .. الذين لم يدخروا جهدا في سبيل تطوير قواتنا المسلحة وتحويلها إلى قوة حديثة تضاهي من حيث الكفاءة القتالية والتأهيل العلمي والتسليح والتطوير نظيراتها في الدول المتقدمة .. وباتت مصنعا للرجال ومدرسة للقيادة والإدارة وعنوانا للوحدة والانتماء والولاء للقيادة والتراب الوطني ورمزا لمبادئ الإمارات وثوابت سياستها الخارجية فصارت قواتنا المسلحة الباسلة عونا للأشقاء ودعما للأصدقاء في أوقات المحن والأزمات وبات دورها في مكافحة الإرهاب وتقديم المساعدات الإنسانية والإغاثية وحفظ السلام مبعث فخر لنا جميعا.
 
وفي هذا اليوم نسجل بكل فخر أن قواتنا المسلحة الباسلة قد حققت منذ توحيدها إنجازات مشهودة لا تعد ولا تحصى سواء في مشاركاتها الدولية ضمن قوات حفظ السلام الدولية في مناطق شتى أو في العمليات الإغاثية والإنسانية أو في أدوارها البطولية ضمن التحالف الدولي لمكافحة الإرهاب أو ضمن قوات " التحالف العربي" الذي تقوده المملكة العربية السعودية دفاعا عن الشرعية الدستورية في اليمن الشقيق فضلا عن دورها التنموي الداخلي لاسيما في مجال تطوير الصناعات الدفاعية والتحول إلى بناء قاعدة تصنيع دفاعي قادرة على الاسهام بقوة في الاقتصاد الوطني ودعم خطط تنويع مصادر الدخل.
 
وبهذه المناسبة أتقدم بالشكر والتقدير لقيادتنا الرشيدة لما تبذله من جهود في تحديث قواتنا المسلحة وتطوير المعاهد والأكاديميات العسكرية التي باتت صروحا رائدة في العلوم العسكرية الحديثة وكذلك لإقرار قانون الخدمة الوطنية والاحتياطية الذي ساهم بشكل كبير في تزويد جيش الإمارات بأكفأ العسكريين الذين اتخذوا من " نفديك بالأرواح يا وطن " .. أجمل وأصدق شعار وأثبتوا أنهم قوة احتياطية لا يستهان بها تدفعهم مشاعر الولاء وحب الوطن لأداء الواجب والدفاع عن الحق.
 
إن إنجازاتكم وبطولاتكم وتضحياتكم تمثل صفحة ناصعة في تاريخ قواتنا المسلحة الباسلة وسيظل عملكم المخلص الدؤوب عنوانا للوطنية وستظل تضحيات شهدائنا الأبرار مصدر إلهام وقدوة لنا جميعا فدمائهم قد سجلت بأحرف من نور تضحياتهم في سجل الشرف والفخر الوطني سائلين المولى عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته ورضوانه ويسكنهم جميعا فسيح جناته.
 
وبهذه المناسبة الغالية نعاهد قيادتنا الرشيدة على أننا سنظل حماة الوطن وحصنه الحصين وسياجه المتين وركيزته نحو التقدم وتحقيق أهداف التنمية.
 
كما أتقدم بخالص التهاني والتبريكات إلى مقام سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة "حفظه الله" وسيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي " رعاه الله " وإلى سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإخوانهم أصحاب السمو حكام الامارات والى جميع قادة وضباط وضباط صف وجنود قواتنا المسلحة الباسلة .


اضف تعليق

Your comment was successfully added!

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

اغلاق

تصفح مجلة درع الوطن

2017-12-06 العدد الحالي
الأعداد السابقة
2016-12-04
2014-06-01
2016-12-04
2017-06-12
2012-05-01
2016-11-03
2015-12-01
2015-11-01
.

استطلاع الرأى

مارأيك في تصميم موقع درع الوطن الجديد ؟

  • ممتاز
  • جيد جداً
  • جيد
عدد التصويت 1329

مواقيت الصلاه

  • ابو ظبي
  • دبي
  • الشارقه
  • عجمان
  • ام القيوين
  • راس الخيمة
  • الفجيره