مجلة عسكرية و استراتيجية
تصدر عن مديرية التوجيه المعنوي في القيادة العامة للقوات المسلحة
الإمارات العربية المتحدة
تأسست في اغسطس 1971

2017-01-24

انطلاق مؤتمر القوات المسلحة للدروس المستفادة في أبوظبي

افتتح سعادة مطر سالم علي الظاهري وكيل وزارة الدفاع اليوم أعمال " مؤتمر القوات المسلحة للدروس المستفادة " الذي تنظمه القيادة العامة للقوات المسلحة ويستمر يومين في نادي ضباط القوات المسلحة في أبوظبي.
 
والمؤتمر ملتقى دولي يهدف إلى ترسيخ الأمن ومحاربة مختلف أشكال التطرف وهي الظاهرة التي ألقت بظلالها على المنطقة خلال السنوات الأخيرة ولما كانت للدول الحليفة لدولة الإمارات دورا رائدا في التصدي لهذه الظاهرة فقد كان من الأهمية أن يتم توفير منبرا يجمع بين القادة و الخبراء والمستشارين والباحثين للإطلاع على محصلة مجهودات مختلف الجهات في هذا المجال.
 
يأتي المؤتمر ليكون ملتقى للدول والشركاء الرائدين و القادرين على ترجمة خبراتهم إلى دروس مستفادة يتم من خلالها طرح موضوعات ذات اهتمام مشترك مما يتيح فرصة الإطلاع على الأساليب والأدوات الفاعلة التي من شأنها تعزيز قدرات القوات المسلحة و المؤسسات الوطنية الأخرى للدول المشاركة وتحسين أدائها على المستوى الوطني والعملياتي وفقا لمفاهيم التقرب الشامل في العمليات غير التقليدية لمحاربة الإرهاب ومكافحة التطرف.
 
حضر الإفتتاح .. نخبة من كبار الضباط وأبرز المسؤولين والخبراء والمتخصصين في القضايا الأمنية والاستراتيجية والعسكرية.
 
ورحب سعادة مطر الظاهري خلال الإفتتاح بضيوف دولة الإمارات من الدول الشقيقة والصديقة ..
 
وقال " يسعدني اليوم أن نلتقي بكم عبر منصة مؤتمر القوات المسلحة للدروس المستفادة لنتباحث ونتناقش ونتبادل الخبرات وأحدث الدراسات في مجال الإستفادة من دروس وتجارب قوات الدول المشاركة في المؤتمر مما يعزز آفاق التعاون والشراكة في المجال العسكري بين هذه الدول لتطوير قواتها المسلحة".
 
وأكد أنه تكمن أهمية انعقاد المؤتمر في خضم الظروف الحالية التي تواجهها المنطقة من إضطرابات وحروب تشنها التنظيمات الإرهابية كداعش وغيرها.
 
وأشار إلى أن التطرف والإرهاب من أهم التحديات الرئيسية التي تواجهها المنطقة مما يهدد أمنها واستقرارها والتي يتطلب القضاء عليها جهودا عربية ودولية مشتركة إضافة إلى عقد مثل هذه المؤتمرات والتركيز على إعداد دراسات وافية مستضيفة لنقف على أسباب هذه الظاهرة الخطيرة ونتائجها ووضع الدروس للاستفادة منها لاحقا في مواجهة أي مخاطر مشابهة قد تتعرض لها المنطقة مستقبلا .
 
وأوضح أنه من أجل تحقيق الاستقرار للمنطقة يجب أن تتضافر الجهود المبذولة لمحاربة خطر الإرهاب والتطرف والتي تشمل الجهود الدبلوماسية والإعلامية والعسكرية والإقتصادية والدينية من خلال التركيز على دور رجال الدين ومساهمتهم في نشر قيم الإسلام السمحاء الداعية للتسامح والسلام ونبذ العنصرية إضافة إلى الإطلاع على الدروس المستفادة والإستراتيجيات المتبعة حول العالم لمحاربة العنف والتطرف.
 
وأشار إلى أنه في ظل هذه الظروف التي تواجهها المنطقة يبرز الدور المحوري والهام لمراكز الدروس المستفادة في عملية تنمية وتطوير القوات المسلحة من خلال بناء شبكة للمعلومات والدروس المستفادة التي بدورها تعمل على تطوير التدريب والعقائد والتكتيكات العسكرية.
 
وأكد أن العقائد العسكرية بمستوياتها المختلفة الإستراتيجية والعملياتية والتعبوية إنما تبنى على مجموعة من الأساسيات ومن بينها الدروس المستفادة ويعد التاريخ العسكري وما احتوى من دروس وعبر وتجارب وخبرات مصدر ومرجع رئيس لبناء العقيدة العسكرية وتطويرها ووضع آلياتها ومبادئها التي ترتبط بالأساس بعقيدة الدول السياسية.
 
وقال سعادة مطر الظاهري نلتقي اليوم لنتبادل الخبرات والدروس المستفادة في مجال العمليات غير التقليدية وخاصة الحرب على الإرهاب والعمليات الإنسانية وعمليات المعلومات وذلك في سبيل تعزيز قدرات القوات المسلحة للدول المشاركة في مجال التنظيم والتدريب وفق مفهوم العمل في اطار التعاون والتحالف الدولي لتحقيق السلام العالمي وأثنى سعادته على دور قواتنا المسلحة ومؤسساتنا الوطنية ودور القوات المسلحة الأردنية والقوات الأمريكية ومشاركتهم في هذا المؤتمر من خلال عرض تجاربهم وخبراتهم لتعزيز آفاق التعاون والشراكة في المجال العسكري بين الدول المشاركة.
 
وطالب سعادته المشاركين جميعا التفاعل بإيجابية لتحقيق الأهداف التي رسمت للمؤتمر وذلك من خلال النقاش البناء وطرح الأسئلة الهادفة.
 
وقال سعادته " ونحن اليوم في هذا المؤتمر نقف عند الماضي نتأمله لنتعلم من دروسه السابقة ونستعد برؤية إستباقية ونتطلع بنظرة إستشراقية لمستقبل أكثر إشراقا ونجاحا لقواتنا المسلحة وأجهزتها الدفاعية والأمنية نعمل بروح المثابرة والعزيمة نحو تطويرها على كل المستويات وفي كل المجالات حتى تصبح أكثر فعالية وجاهزية وكفاءة قتالية بما يحقق الأمن والأستقرار والسلام في المنطقة والعالم ".
 
واختتم كلمته بتوجية الشكر والتقدير للحضور والمشاركين .. متمنيا للجميع النجاح والتوفيق .
 
ثم أخذ راعي الحفل سعادة مطر سالم علي الظاهري وكيل وزارة الدفاع صورا تذكاريه مع المحاضرين المشاركين في المؤتمر.
 
وبدأت جلسات اليوم الأول للمؤتمر التي تناولت عددا من أوراق العمل أهمها العمليات العسكرية ضد داعش في العراق وسوريا والعمليات العسكرية ضد المجموعات المتطرفة في شمال أفريقيا إضافة إلى ورقة عمل حول أهمية التربية الأخلاقية في تقويم المجتمع ضد التطرف وورقة عمل بعنوان أساليب مواجهة الترويج للتطرف.
 
وختتم اليوم الأول بزيارة الوفود إلى جامع الشيخ زايد الكبير.
 
جدير بالذكر بأن " مؤتمر القوات المسلحة للدروس المستفادة " يهدف إلى تبادل الخبرات والاستفادة من تجارب الدول الأخرى ومشاركتهم في الدروس المستفادة الناتجة عن العمليات العسكرية غير التقليدية والحديثة إضافة إلى تسليط الضوء على القضايا الراهنة و المشتركة في المنطقة و المشاركة في تبادل وجهات النظر بين الدول المشاركة والتعرف على آليات استخلاص وتحليل الدروس المستفادة ودورها في تطوير العقائد وتعزيز قنوات الإتصال بين أعضاء الدول المشاركة فيما يخص الدروس المستفادة والمواضيع المشتركة.


اضف تعليق

Your comment was successfully added!

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

اغلاق

تصفح مجلة درع الوطن

2017-11-09 العدد الحالي
الأعداد السابقة
2016-12-04
2014-06-01
2016-12-04
2017-06-12
2012-05-01
2016-11-03
2015-12-01
2017-03-08
.

استطلاع الرأى

مارأيك في تصميم موقع درع الوطن الجديد ؟

  • ممتاز
  • جيد جداً
  • جيد
عدد التصويت 1306

مواقيت الصلاه

  • ابو ظبي
  • دبي
  • الشارقه
  • عجمان
  • ام القيوين
  • راس الخيمة
  • الفجيره