مجلة عسكرية و استراتيجية
تصدر عن مديرية التوجيه المعنوي في القيادة العامة للقوات المسلحة
الإمارات العربية المتحدة
تأسست في اغسطس 1971

2012-12-01

العهد والولاء لقائد المسيرة

إن مسيرة التطور والنماء التي تشهدها الدولة في مختلف المجالات، وفق النهج الذي أكد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، على ترسيخه ومواصلته على خطى المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، يؤكد النجاح الكبير الذي تحقق لدولة الإمارات بقيادة سموه، ويعزز النهج القويم الذي تسلكه الدولة في ظل قيادتنا الرشيدة، التي نفتخر -  نحن أبناء الإمارات -  بها، وندرك أن السنوات الماضية عمقت لدينا الثقة بمسيرة الوطن والانتماء إلى تراثه وقيمه وتقاليده، ويكفينا فخراً واعتزازاً ما أنجزته قيادتنا الحكيمة في مختلف المجالات، خلال فترة قصيرة لا تقاس في عمر الدول والشعوب، ونحمد الله على ما تحظى به دولتنا الفتية من سمعة طيبة في أنحاء العالم كافة، بفضل سياستها الحكيمة وقادتها المخلصين، فرعاية صاحب السمو رئيس الدولة لشؤون الوطن وأبنائه ساهمت بشكل جلي في نماء مجتمعنا وتحصينه بالأمن والأمان، وتوفير سبل العيش الكريم، والرخاء لجميع المواطنين في أرجاء وطننا العزيز.
 
لقد شهدت جميع القطاعات في الدولة خلال السنوات الماضية، نقلة نوعية متميزة خلال مسيرة تطورهــا، ونحن على يقين وثقتنا أكبر بأن السنوات المقبلة ستشهد بفضل جهود راعي المسيرة صاحـب السمـو الشيخ خليفـة بن زايـد آل نهيـان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله ، وولي عهده الأمين الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وإخوانهما أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، ستشهد المزيد من الإنجازات والتقدم والرخاء للوطن والمواطن، وستعزز مكانة دولة الإمارات العربية المتحدة إقليمياً وعربياً ودولياً، وستظل رايتها خفاقة في جميع المحافل الدولية.
 
وكما حرصت قيادتنا الرشيدة على دعم جميع القطاعات دون استثناء، حيث أفردت للمرأة الإماراتية حيزاً كبيراً من الرعاية والاهتمام، فأصبحت تشكل اليوم بفضل دعم رئيس الدولة، ورعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة الاتحاد النسائي العام، رقماً مهماً في مسيرة التنمية التي تشهدها البلاد، فما حققته المرأة الإماراتية من إنجازات ومكاسب خلال العقود الثلاثة الماضية يعكس صورة مشرقة لمستقبلها ويبشر بمزيد من العطاء خلال السنوات المقبلة.
 
إن تلك الإنجازات التي تحققت في إطار برنامج وخطط التمكين السياسي بقيادة صاحب السمو رئيس الدولة - حفظه الله - أصبح للمرأة اليوم حق المشاركة في السلطات السيادية الثلاث، التنفيذية والتشريعية والقضائية، فتبوأت أعلى المراتب في مختلف القطاعات، وارتفع تمثيلها في مجلس الوزراء عام 2008 من مقعدين إلى أربعة، وهذا يعد من أعلى النسب على المستوى العربي، وها هي تشارك في المجلس الوطني الاتحادي "البرلمان" بعدد من العضوات من بين أعضائه الأربعين، كما تم في العام 2008 تعيين أول مجموعة من القاضيات ووكيلات النيابة من المواطنات بدوائر القضاء في أبوظبي، وكذلك تعيين أول سفيرتين لدولة الإمارات في الخارج، ودخلت النساء باقتدار في مجال الطيران المدني والعسكري، وأصبحن مهندسات وقائدات طائرات في شركات الطيران الوطنية والسلاح الجوي في القوات المسلحة، وتشغل المرأة الإماراتية نحو 66 % من وظائف القطاع الحكومي من بينها 30 % من الوظائف القيادية العليا المرتبطة باتخاذ القرار، و15 % من أعضاء الهيئة التدريسية في جامعة الإمارات، ونحو 60 % من الوظائف الفنية التي تشمل الطب والتدريس والصيدلة والتمريض، إلى جانب انخراطها في صفوف القوات النظامية في القوات المسلحة والشرطة والجمارك، كل ذلك ألقى على عاتق المرأة الإماراتية مسؤولية بذل المزيد من الجهد والعطاء للحفاظ على ما حققته ونالته من حقوق.
 
لقد حققت المرأة الإماراتية مكاسب عديدة بعد مساواتها بالرجل في مختلف نواحي الحياة، وإنجـازات مثل هذه لم تكن لتتحقق لولا دعم ومساندة وتشجيع قيادتنا الرشيدة، ورعاية وجهود رائـدة الحركة النسائيـة " أم الإمـارات"، آملين أن نكون دائماً عند حسن ظن قيادتنـا الحكيمـة، مجـددين الثقـة والولاء والعهـد على مواصلة المسيرة وفق النهج الذي رسمه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة " حفظه الله "، لتظل راية دولتنا الحبيبة خفاقة في عنان السماء.
 
 


ارشيف الكاتب

اضف تعليق

Your comment was successfully added!

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

اغلاق

تصفح مجلة درع الوطن

2017-08-05 العدد الحالي
الأعداد السابقة
2016-12-04
2014-06-01
2016-12-04
2017-06-12
2015-11-01
2015-12-01
2015-12-01
2014-11-11
.

استطلاع الرأى

مارأيك في تصميم موقع درع الوطن الجديد ؟

  • ممتاز
  • جيد جداً
  • جيد
عدد التصويت 1188

مواقيت الصلاه

  • ابو ظبي
  • دبي
  • الشارقه
  • عجمان
  • ام القيوين
  • راس الخيمة
  • الفجيره