مجلة عسكرية و استراتيجية
تصدر عن مديرية التوجيه المعنوي في القيادة العامة للقوات المسلحة
الإمارات العربية المتحدة
تأسست في اغسطس 1971

2012-12-01

الصيانــــة العامـــة.... مدرســــة بعمــــر الاتحـــــاد

بدأت الدراسة بمدرسة الصيانة العامة منذ قيام الاتحاد في عام 1971 بقسم تابع للصيانة العامة بمعسكر آل نهيان في إمارة أبوظبي، ثم تطورت بعد توحيد القوات المسلحة لتمر وعبر مراحل تطويرية بعدّة مسميات جعلت منها وجهة للراغبين للانضمام إليها من خلال ما تطرحه من برامج تأهيلية متقدمة، إلى أن أصبحت تعرف اليوم بمدرسة الصيانة العامة.
وقد حرصت مجلة "درع الوطن"، وضمن اللقاءات التي تجريها مع المدارس العسكرية على الالتقاء بقائد المدرسة المقدم محمد عبدالله البلوشي  
 
وكان لها معه هذا الحوار..
 
حوار: إبراهيم المنصوري
 
متى أنشئت مدرسة الصيانة العامة ؟ وماهي المراحل التي مرت بها ؟
تعتبر مدرسة الصيانة من أقدم المدارس العسكرية في القوات المسلحة فقد بدأت في سنة 1971 بقسم للتدريب في مديرية الصيانة العامة بمعسكر آل نهيان، وبعد قيام الاتحاد وإعلان توحيد القوات المسلحة، شهدت المدرسة الانطلاقة  والتأسيس الحقيقي للمدرسة وذلك في 21/06/1972 تحت مسمى "المدرسة المهنية" فكانت عبارة عن ورشة صغيرة بمدينة أبوظبي بمعسكر آل نهيان، وفي عام 1974 صدر أول هيكل تنظيمى للمدرسة، ثم مرت المدرسة بمراحل عديدة حتى سنة 1989، وبقيت المدرسة على ذات التنظيم القديم حتى عام 1991، إذ صدر الهيكل التنظيمي الثاني وتمت تسميتها بـ(مدرسة الصيانة)، وكان عام 2007 من أهم الأعوام في مراحل تطور المدرسة، حيث تم تعهيد التدريب الفني لشركة الطيف للخدمات الفنية التي تعد من أبرز الشركات في مجال التدريب الفني في الدولة .
 
كيف يتم التصنيف و التعامل مع الطلبة المستجدين ؟ 
يتم تصنيف الطلبة المستجدين على حسب المؤهل العلمي والدراسي للطالب، فإذا كان الطالب قد درس في المعاهد الفنية سواء في القوات المسلحة أو المدارس الفنية التابعة لوزارة التربية والتعليم، فهؤلاء يتم إلحاقهم في دورات تخصصية دون الحاجة لالحاقهم بدورة تأسيس فني، أما الطلبة غير المؤهلين والذين لم يدرسوا  في المعاهد الفنية، فيتم الحاقهم في البداية بدورة تأسيس فني ثم دورة تخصصية ليتم تأهيلهم ويصبحوا فنيين قادرين على التعامل مع الآليات وغيرها من المعدات الفنية التي تحتاج إلى فني صيانة  مؤهل. 
 
ماهي أهم التخصصات والدورات التي تعقد في المدرسة ؟
هناك عدد من الدورات التخصصية، ودورات للضباط، ودورات للرتب الأخرى، كما أن هناك  دورات إلزامية للضباط، ودورات تخصصية، وأما الدورات للرتب الأخرى فهي كالتالي: التأسيسية والمتقدمة والتأهيلية، وأما التخصصات فتقوم المدرسة بتدريب الطلبة وتعليمهم على المعدات والآليات والالكترونيات التي تخص القوات المسلحة، ولهذا الغرض فقد وفرت القيادة العامة للقوات المسلحة كل مايلزم الطالب من ورش فنية مجهزة بالمعدات التدريبية اللازمة  .
 
ماهي مهام وواجبات المدرسة ؟
من أهم المهام التي تقوم بها المدرسة هو تأهيل الفنيين من منتسبي القوات المسلحة للعمل في المهن الفنية المختلفة بشكل احترافي، كما أن من واجبات المدرسة عقد الدورات الفنية المختلفة بكل التخصصات و فحص المهن الفنية واختبارات الترفيع للضباط والرتب الأخرى، كما أود أن أنوه بأن القيادة العامة للقوات المسلحة وفرت أيضاً الطاقم الفني المحترف من مدربين وأساتذة فنيين للعمل في تدريس الطلبة وتأهيلهم التأهيل الفني الذي يمكنهم من التعامل مع الآليات والمعدات العسكرية التي تحتاج إلى صيانة فنية  بشكل دوري، والآليات المكانيكية والالكترونيات المختلفة.
 
هل يمكن أن تحدثنا عن نظام التدريب المنهجي (سات ) المستخدم في المدرسة ؟
نظام (سات) هو نظام أدخل في مناهج القوات المسلحة حديثاً، وهو عبارة عن تصميم لنظام تدريبي، حيث يوجد هناك عدت طرق منهجية تقليدية للتدريب مثل التدريب المرتكز على الأداء، والتعليم بمرجعية معيارية، وتشترك هذه الطرق جميعها بعدة عناصر وهي: 
- تعتمد على الكفاءة :حيث يطلب من المتعلمين أن يتقنوا مهارة أو معرفة أو ميولاً، فيرتكز التدريب على العمل من خلال جعل المتعلمين يحققون المعايير أوالمستويات اللازمة لأداء المهام بشكل صحيح  .
- التسلسل: تتكامل الدروس بشكل منطقي ومتسلسل .
- التعاقب :إيجاد نظام تعاقب يسمح بالتغيير والتحديث في مواد التدريب ليتم تأديتها بشكل فعال .
- التقييم : يسمح التقييم والتصحيح بالتحسين المستمر وصيانة معلومات التدريب التي تعكس الاوضاع والشروط الراهنة .
 
ما القصود بتصميم النظام التدريبي (ISD)؟
المقصود بتصميم النظام ISD هو أن هذه العملية تقدم وسيلة لصنع قرار سليم في تحديد (من؟ ماذا؟ متى؟ أين؟ ،لماذا؟ وكيف؟) يكون هذا التدريب، أي وجود نظام للتدريب يضمن الحصول على نظرة شاملة لعملية التدريب، فهذا النظام يتصف بأنه عملية منظمة لتجميع وتحليل متطلبات الأداء الفردية والجماعية، كما أن له القدرة على التجاوب مع عملية التدريب المحددة ومواد الدعم المطلوبة بشكل مستمر وبطريقة فعالة ومؤثرة لتتماشي مع تنوع الحاجات في بيئة دائمة التغيير، وغالباً ما يسمى تصميم النظام التدريبي (ISD) بالطريقة النظامية للتدريب (SAT) أي بمعنى (تصميم، تطوير، تنفيذ، تقييم)، وباختصار نستطيع أن نقول أن النظام يرتكز على أربعة محاور رئيسية وهي: (الأشخاص، المواد، التكنولوجيا، والوقت)، أما نظام (البلاك بورد) فهو نظام لإدارة المحتويات والمنهاج التعليمى، ووسيلة عملية للتواصل بين المدرب والطلاب، ويستخدم هذا النظام أكثر من 80 % من الجامعات والكليات العالمية، ومن مزايا هذا النظام:
- مراجعة المواد في أي وقت قبل الاختبار.
- إمكانية الحصول على الإجابات الصحيحة والتقارير فوراً وبعد الانتهاء من الاختبارات الإلكترونية.
- إمكانية إضافة الوسائط المتعددة للدروس (كالفيديو والصور والملفات الآخرى)
- يمكن لجميع الطلبة المشاركة والتفاعل مع التدريب من خلال  إنشاء غرف للمناقشات ومذكرات وملف أعمال الطلبة .
 
صيانة الآليات والمركبات يحتاج إلى ورش عمل مجهزة وغيرها من الأنظمة الحديثة التي تساعد الطلبة على التدريب النظري والعملي، فهل يمكن أن تحدثنا عن الورش التي يتدرب عليها الطلبة ؟ وهل تفي بالغرض ؟
بالنسبة للتدريب النظري، فعادةً ما يكون في الفصول الدراسية، وأما التدريب العملي فيكون في الورش العامة، ولله الحمد فإن المدرسة مجهزة بالورش الحديثة والمعدات والأجهزة ليتسنى للطلبة تلقي التدريب بكل احترافية، كما أن هناك العديد من  الآليات التي ادخلت في خدمة القوات المسلحة للتدريب النظري، وهناك ورش خاصة للاكترونيات ومختبرات مجهزة بأحدث المعدات لتتماشى مع التطورات التي تطرأ في قواتنا المسلحة.
 
كيف تنتهج المدرسة سياسة البحث والتطوير فيما يختص بمجال التدريب ؟
تنتهج المدرسة سياسة البحث والتطوير، وفيما يختص بتطوير المدربين ندخلهم بدورات في مدرسة الصيانة أولاً، ثم نلحقهم بدورات خارجية ليحصلوا على شهادات في التخصصات التي يعملون فيها، والحصول على مؤهل عالٍ ولكي يصبح مدرباً مؤهلاً يجب أن يكون لديه دورة ميدانية وعمل في وحدات القوات المسلحة، وهذا بالنسبة للمدربين المواطنين .
 
كيف تقيمون مدرسة الصيانة مقارنة مع مثيلاتها من المدارس المتخصصة على مستوى المنطقة ؟
في حقيقة الأمر نحن نقوم بتبادل الزيارات والخبرات مع المدارس الأخرى في دول المنطقة والدول العربية، ونجد أن مدرسة الصيانة تسير بنفس النسق، بل وقد تتفوق عليهم بالإمكانيات المتاحة لديها، وكل ذلك بفضل الاهتمام اللامحدود من قبل القيادة العامة للقوات المسلحة، وبتوجيهات من سيدي الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بالاهتمام بالمدارس العسكرية للارتقاء بها وتزويدها بأحدث الأجهزة والمعدات لتواكب مثيلاتها من المدارس العسكرية العالمية .
 
ماذا تمثل لكم زيارة الفريق أول سمو الشيخ محمد زايد بن سلطان آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة إلى مدرسة الصيانة؟ وما هي الأقسام التي زارها وأطلع عليها في المدرسة؟ وكيف كان انطباع سموه عن المدرسة ؟ 
مثلت لنا زيارة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد ابوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لمدرسة الصيانة الشيء الكبير، وفرحنا بها جميعاً وأثلجت صدورنا، وقد كان لها صدى كبيراً في نفوسنا ونفوس المدربين والطلبة وكل منتسبي مديرية الصيانة العامة من ضباط وضباط صف وأفراد، وقد زار سموه قسم ورش التدريب في المدرسة واطلع على بعض الأعمال التطبيقية التي ينفذها الطلبة المتدربون بمختلف الدورات سواء التأسيسية أو التقدمية، واستمع إلى شرح تفصيلي لطرق وأعمال الصيانة والإصلاح، كما زار مختبر الالكترونيات المتقدمة والحاسب الآلي وورش الآليات، وورش تشكيل المعادن واللحام، والمكتبة العلمية، ومركز طباعة كراسات الوثائق والتدريب، وقد عبر سموه عن ارتياحه للمستوى المتقدم الذي وصلت إليه المدرسة، ودعى سموه إلى زيادة القدرة التنافسية، وزيادة آلية الخدمات، وطلب منهم بذل المزيد من الجهد والعطاء .
 
ماهي النصيحة التي تقدمونها لأبنائكم الذين يودون الالتحاق بمدرسة الصيانة العامة ؟
مدرسة الصيانة العامة ترحب بأبنائها المواطنين الذين يودون الالتحــاق بها، سواء من خريجي الثانوية العامة أوغير من الشهادات الفنية الأخرى وحملة الدبلوم، ومن يجد لديه الرغبة في العمل الفني والانضمام إلى مدرسة الصيانة؛ ما عليه سوى أن يأتي ويلتحق بمدرسة الصيانة، وستقوم إدارة المدرسة بتقديم الدعم اللازم له وستعمل على  تأهيله وتدريبه التدريب المناسب حتى يصبح فني صيانة، كلاً بحسب التخصص الذي يرغب فيه .
 
كلمة أخيرة تود إضافتها على صفحات مجلة "درع الوطن" ؟ 
بدايةً أتقدم بالشكر الجزيل لمجلة "درع الوطن" على هذا اللقاء، وإتاحة الفرصة للالتقاء بالقراء عبر صفحات المجلة التي تعد من المجلات الرائدة على مستوى القوات المسلحة  
والمجلات العسكرية الأخرى، وأنتهز هذه الفرصة لأتقدم بالتهنئة إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة حفظه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وإخوانهم حكام الإمارات، وإلى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى شعب دولة الامارات العربية المتحدة بمناسبة العيد الوطني (41) أعاده الله عليهم وعلى شعب دولة الإمارات باليمن والبركات .
 
 


اضف تعليق

Your comment was successfully added!

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

اغلاق

تصفح مجلة درع الوطن

2017-12-06 العدد الحالي
الأعداد السابقة
2016-12-04
2014-06-01
2016-12-04
2017-06-12
2012-05-01
2016-11-03
2015-12-01
2015-11-01
.

استطلاع الرأى

مارأيك في تصميم موقع درع الوطن الجديد ؟

  • ممتاز
  • جيد جداً
  • جيد
عدد التصويت 1329

مواقيت الصلاه

  • ابو ظبي
  • دبي
  • الشارقه
  • عجمان
  • ام القيوين
  • راس الخيمة
  • الفجيره